دليل الكويت مقالات

مواضيع جولات - كويتي وافتخر - معلم التذكاري للدستور في حديقة الشهيد

معلم التذكاري للدستور في حديقة الشهيد

IMG_5255

فقد جاءت فكرة الصرح التذكاري ليكون ممرا من منطقة قديمة تمثل ماقبل الدستور الى منطقة جديدة تمثل ما بعد الدستور حيث تتمثل الحقبة القديمة بمنطقة غير منسقة ومبعثرة ووعرة ودون معالم واضحة كونها تفتقد لدستور فالنباتات الموجودة اقل تنوعا وتفتقر لممرات واضحة وثابتة وتفصل الرمال والحجارة فيما بينها غير قادرة على اهداء مكونات المجتمع انذاك الوسيلة المناسبة للتلاقي وادارة شؤون المجتمع

والعبور من تلك الحقبة القديمة الى المستقبل الذي يمثل الحقبة الجديدة امر غير جائز ولايمكن ان يتم الا من خلال الصرح التذكاري في اشارة الى ان بلوغ الحياة الجديدة امر غير ممكن الا من خلال الدستور

وينطلق الصرح التذكاري شامخا بشغف نحو السماء متعاليا متجردا ولا يخلو من الرمزية المعبرة اذ ان ارتقاءه نحو السماء دلالة على الاهمية والشموخ والقوة والثبات في وجه الاعاصير

وصنع مسطح الصرح التذكاري من مادة التيتانيوم وهو معدن خال من الشوائب يمتاز بالصلابة والديمومة فيكون الارضية الثابتة لاحتواء المواد الـ183 التي نص عليها الدستور

اما مكان ولادة الدستور فتجسد في سرداب يقع تحت الصرح التذكاري ينبثق من تربته متجذرا في ارض الكويت فيستمد قوته وزخمه من عمق اعماق ارض الكويت الخيرة حيث التاريخ والتقاليد والشيم العريقة فيسمو مرتفعا نحو العلا نحو السماء سماء الكويت الحرة تسقى جذوره من خلال انسياب شلال ماء ينبع من الحديقة الخارجية ممثلا ديناميكية الشعب وجهوزية قادته ودورهم الفاعل بتفعيل الدستور دلالة ثانية على اهمية الاعتناء بالدستور وحمايته وتغذيته ليبقى شامخا

وترمز الالوان الداكنة والانارة الخافتة في السرداب الى مكان ولادة الدستور ينعم بالهدوء والسكينة والتروي وهي المقومات الاساسية لحكمة القادة للسهر على حماية وصون مقومات الدستور يتسلل اليها نور طبيعي من السماء عبر فتحات في الاسقف فيكون الدخيل الوحيد المسموح به

IMG_5297

مواده الـ183 تجسدت في نحاس يحتاج صيانة المجتمع وأشجار زيتون ونخيل ترخي ظلالها عليه

IMG_5344

الصرح التذكاري للدستور والذي افتتحه سمو امير البلاد في حديقة الشهيد لم يكن انشاءً هندسيا تقليديا بل جاء ليعكس بكل مكوناته فلسفة تأثير الدستور في حياة الكويت والكويتيين

IMG_5366

النافورة المتفجرة في الحديقة رمز للثروة النفطية تستمد مياهها من خزان الماضي






























حديقة الشهيد ( الحزام الأخضر سابقا) مقابل برج التجارية – شارع السور

معلم التذكاري للدستور في حديقة الشهيد

تعليقات
مشابهه لـ معلم التذكاري للدستور في حديقة الشهيد